الرئيسية / المشهد السوري / روسيا والنظام يواصلان مجازرهما في سوريا لاسيما إدلب و الغوطة

روسيا والنظام يواصلان مجازرهما في سوريا لاسيما إدلب و الغوطة

إعلاميون بلا حدود الرقة : مؤيد الحموي
لاتزال مدن وبلدات الغوطة الشرقية و أرياف إدلب تتعرضان للمزيد من الغارات الجوية والقصف الصاروخي مما أدى إلى سقوط العشرات من القتلى وتدمير المزيد من البنى التحتية

فقد ارتقى اليوم الخميس مايقارب 85 مدنيا في هذه المناطق جراء القصف الروسي والأسدي عليها أكثر من نصفهم في الغوطة الشرقية حيث سقط مايقارب 60 شهيدا فيها والباقي في إدلب.

و شمل القصف كلا من مناطق جسرين و سقبا و و عربين و حمورية حيث تسبب القصف بتهدم بناء مؤلف من طابقين فوق قاطنيه في جسرين حيث لايزال عدد غير معلوم من المدنيين تحت الأنقاض

وفي ريف إدلب سقط حوالي 30 مدنيا بين قتيل و جريح في قرية مشمشان جراء غارات روسية عليهما ما أسفر عن تدمير مستوصف طبي أيضا كما تم استهداف مركز الدفاع المدني ومشفى الرحمة في مدينة خان شيخون ما أدى لارتقاء ثلاثة مسعفين فيه ليضاف هذا الاستهداف إلى سبعة مرافق أخرى مماثلة تم استهدافها في الأيام الماضية من بينها مشفى السلام في مدينة معرة النعمان أحد أهم المشافي في المنطقة
وليل أمس استهدف الطيران الروسي بأكثر من 10 غارات جوية إضافة لصواريخ بعيدة المدى من البارجات الروسية مدينة معرة النعمان ما أسفر عن تهدم منازل فوق قاطنيها حيث بقيت فرق الدفاع المدني طوال الليلة الماضية تحاول إخراجهم من تحت الأنقاض إضافة ل 13 قتيلا وعدد والجرحى

وفي ريف حماة يستمر القصف المدفعي من قبل قوات النظام على مدن وبلدات الريف الشمالي لاسيما مدينة اللطامنة التي تعرضت اليوم لقصف مدفعي مصدره قوات النظام المتواجدة في مدينة حلفايا شمال حماة ما أسفر عن وقوع جرحى مدنيين

يشار إلى أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان وثقت يوم أمس سقوط 370 مدنيا ارتقوا في الغوطة الشرقية جراء غارات روسية و أخرى أسدية منذ بداية العام مضيفة أن من بينهم 63 طفلا و 72 أمرأة
.

.

ماهو رأيك ؟

عن

شاهد أيضاً

نظام الأسد يسهّل مرور داعش نحو المناطق المحررة شرق إدلب !

إعلاميون بلا حدود الرقة : مؤيد الحموي بعد إعلان النظام قرب إنتهاء تنظيم داعش في …

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: