الرئيسية / تقارير / استراليا تسعيد أطفال” الشروف” أحد قيادي داعش سابقا

استراليا تسعيد أطفال” الشروف” أحد قيادي داعش سابقا

إعلاميون بلا حدود-الرقة

استراليا تسعيد أطفال” الشروف” أحد قيادي داعش سابقا

ملبورن ، أستراليا – كان هذا هو الإنجاز الذي سعت إليه كارين نيتلتون لمدة خمس سنوات: تم نقل أطفال وأحفاد خالد شروف ، وهو مقاتل من داعش سيئ السمعة ، من معسكر سوري هذا الأسبوع وسيعودون قريبًا إلى أستراليا.

بعد هروب خالد الشروف وزوجته وأحد اطفاله إلى سوريا عام 2014 ، قامت السيدة نيتلتون بالبحث عن عائلة ابنتها لمدة خمس سنوات ، وقامت في نهاية المطاف بثلاث رحلات إلى سوريا والضغط على الحكومة الأسترالية للقيام بعملية نقل لمن تبقى من عائلة ابنتها من مخيمات الاعتقال في سوريا.

وقد تصدرت صورة ابن الشروف عناوين الصحف العالمية عندما تم تصويره، وهو صبي يعتقد الآن أنه ميت ، وهو يحمل رأسًا مقطوعًا – قالت السلطات الأسترالية والأشخاص المقربون من العائلة إن هناك خططًا قائمة للمساعدة في إعادة الإدماج وتقديم خدمات الصحة العقلية لمن بقي منهم إذا لزم الأمر.

لكن خبراء إزالة التطرف شككوا في قدرة أستراليا على تقديم مساعدة كافية. وقالوا إن إعادة توطين الأطفال المعرضين لوحشية تنظيم داعش بدون وجود برامج دعم كافية ستكون استمرار لنهج التنظيم وإعادته مرة أخرى.

المصدر: nytimes

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

التصعيد العسكري مستمر في شمال غرب سوريا

زادت روسيا من حملتها الجوية على محافظة إدلب شمال غرب سوريا في الأيام القليلة الماضية ، والتي تحذر جماعة حقوقية من أنها قد تؤدي إلى أزمة إنسانية جديدة في البلد الذي مزقته الحرب.

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: