الرئيسية / الرئيسية / قسد تمتنع عن صرف رواتب وأجور العاملين في مشروع تأهيل الجسر القديم

قسد تمتنع عن صرف رواتب وأجور العاملين في مشروع تأهيل الجسر القديم

إعلاميون بلا حدود-الرقة


قسد تمتنع عن صرف رواتب واجور العاملين في مشروع تأهيل الجسر القديم

بعد سجل حافل بالفشل الإداري والأمني لمليشيا قسد، فضيحة جديدة تتكشف وفشل آخر يضاف إلى سجلها، طال الفشل هذه المرة العاملين تحت أمرتها وسلطتها في مشروع إعادة تأهيل الجسر القديم.

حيث أوقف ما يسمى “مجلس الرقة المدني” رواتب وأجور العاملين في المشروع، من عمال وفنيين “نجارين وحدادين، وأصحاب آليات” منذ تاريخ 2/11/2018 ولم يتقاضى أي منهم أجره حتى تاريخ اليوم.

و لدى مراجعة المسؤولين في ” مجلس الرقة المدني” من قبل المتضررين كانت الحجج الواهية والمختلفة حاضرة، وعلى رأسها عدم تواجد المحاسب، أو عدم توفر السيولة المالية، و الجدير بالذكر أن قيمة المشروع تخطّت 181 مليون ليرة سورية، حيث بدأ العمل بالمشروع منذ الشهر السادس عام 2018، ويتوقع افتتاحه بشكل كامل للمشاة والسيارات بداية الشهر القادم.

والسؤال : أين ذهبت الملايين التي صرفت لمشروع إعادة تأهيل الجسر إن كان العاملين في هذا المشروع لم يتقاضوا أجورهم منذ أكثر من 5 أشهر، ومن المسؤول عن هذا التعثر بالمشروع، وعدم صرف أجور العاملين عليه؟!

هذا وقد تم استهداف جسر الرقة القديم (المنصور) من قبل قوات الاسد المجرمة بتاريخ 24\3\2014 وأجهز قصف قوات التحالف الدولية بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية 20\2\2017 على الجسر وجعله خارج الخدمة أثناء معركة طرد داعش من الرقة والتي خلفت دمارا هائلا في البنى التحتية للمدينة والالاف من الشهداء والمفقودين .

في الأشهر التي تلت معركة الرقة لجأ الأهالي للتنقل بين ضفتي النهر عن طريق البرك التي لاتملك أي مقوم للسلامة والأمان وبعيدا عن التكاليف المادية للتنقل اليومي فقد تم غرق العديد من أبناء المحافظة أثناء التنقل بالبرك وتم إنقاذ القليل منهم.

وقد أعلن عن مشروع إعادة تأهيل الجسر القديم الذي تم العمل به من قبل ما يسمى “مجلس الرقة المدني التابع لمليشيا #قسد” منذ بداية الشهر السادس  من عام 2018 بميزانية قدرت ب 181 مليون ليرة سورية مع العلم أن أغلب الحديد الذي استخدم بالمشروع تم جلبه من سكة القطار التي قام مجلس الرقة المدني بتفكيكها مما يدل على الفساد والاختلاس الذي حصل في مشروع الجسر القديم.

وتم إطلاق الوعود بعودة الجسر القديم للعمل في بداية سنة 2019 ولكن لم تفي الجهة المنفذة بهذه الوعود وتم إطلاق وعود جديدة حيث سيتم افتتاح الجسر واستئناف عمليات التنقل عبره بواسطة السيارات الخفيفة والمشاة في بداية شهر نيسان 2019.

فهل سينتظر أهالي مدينة الرقة شهورا ووعودا كاذبة أخرى في انتظار لإنهاء فصل من فصول المعاناة في مدينة الرقة؟

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

صورالدمار والفوضى التي تعيشها المدن الواقعة تحت سيطرة قسد

صور تظهر المدن والبلدات في جميع أنحاء شرق سوريا غارقة تحت الأنقاض حيث تقوم ميلشيا قسد التي قاتلت تنظيم داعش بحفر أنفاق تحضيراً لمعركة محتملة ضد تركيا.

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: