الرئيسية / تقارير / تركيا تسعى لإنشاء “منطقة آمنة” في سوريا مع دعم الولايات المتحدة أوبدونها

تركيا تسعى لإنشاء “منطقة آمنة” في سوريا مع دعم الولايات المتحدة أوبدونها

إعلاميون بلا حدود- الرقة-ترجمة

تركيا تسعى لإنشاء “منطقة آمنة” في سوريا مع دعم الولايات المتحدة أوبدونها

أصر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أنه سيمضي قدماً فيما يسمى “منطقة آمنة” ، وهي منطقة مصممة لحماية المدنيين وتقليص تدفق اللاجئين إلى مناطق النزاع ، على طول الحدود السورية في غضون أشهر – بدعم من الولايات المتحدة أو بدونها.

وقال أردوغان في اجتماع الأسبوع الماضي: “نتوقع أن يتحقق الوعد بإنشاء منطقة أمنية – منطقة عازلة تهدف إلى حماية بلدنا من الإرهابيين – في غضون بضعة أشهر”. “وإلا ، فإننا سنشكل بالتأكيد هذه المنطقة الآمنة أو العازلة بأنفسنا وننتظر من حلفائنا أن يقدمون الدعم اللوجستي لجهود تركيا “.

وقد أعلن أردوغان أن هذه المنطقة لن تحمي تركيا فقط من “الإرهابيين” ، بل ستسمح لمزيد من اللاجئين السوريين بالعودة إلى بلادهم ، حتى في ظل القيادة المستمرة لبشار الأسد.

وفي الوقت الحالي ، تستضيف تركيا حوالي أربعة ملايين سوري فروا من سوريا وسط الحرب التي طال أمدها.

تهدف تركيا بإنشائها للمنطقة العازلة إلى طرد وحدات حماية الشعب الكردية المدعومة من الولايات المتحدة (YPG) والتي تعد نقطة الخلاف الطويلة بين أنقرة وواشنطن. حيث ترى واشنطن وحدات حماية الشعب الكردية حليف أساسي في حربها ضد تنظيم داعش فإن تركيا تنظر إليها كجناح لحزب العمال الكردستاني (PKK) ، الذي طالما اعتبرته جماعة إرهابية تسعى للانفصال عن تركيا.

هددت تركيا بشن هجوم جديد ضد المقاتلين الأكراد في شمال سوريا لعدة أشهر ، وقصفت في الأسبوع الماضي مواقع وحدات حماية الشعب في منطقة تل رفعت ، التي يسيطرون على جزء منها. لكن أردوغان أوقف خططه لشن هجوم واسع النطاق بعد أن اتخذ الرئيس ترامب القرار غير المتوقع في الشهر الماضي بالالتزام بسحب جميع القوات البالغ قوامها 2000 جندي من سوريا ، مما أدى فعليًا إلى تسليم السلطة والمسؤولية في المنطقة إلى تركيا.

قام ترامب بالتغريد عدة مرات حول إمكانية إنشاء “منطقة آمنة 20 ميل” في سوريا ، وهو شرط أساسي في خطة الانسحاب من سوريا ولكن لاتفاصيل دقيقة عن هذه المنطقة.

في المقابل ، أعرب الإعلام التركي عن قلقه من أن سوريا ستتبع خطى العراق وتوفر منطقة حكم ذاتي للشعب الكردي ، مما يزيد من تهديد أمنها القومي.

المصدر:FOX NEWS

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

كيف كانت الحرب سببا في تغيير أحلام الطفلة الرقاوية “عزيزة”

فقدت عزيزة البالغة من العمر عشر سنوات إحدى ساقيها عندما سقطت قذيفة هاون على مطبخ أسرتها ، مما أسفر عن مقتل والدتها وثلاث أخوات.

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: