الرئيسية / أخبار اللاجئين / اللاجئون السوريون يغرقون في الديون في مخيمات لبنان

اللاجئون السوريون يغرقون في الديون في مخيمات لبنان

إعلاميون بلا حدود-الرقة-أخباراللاجئين

اللاجئون السوريون يغرقون في الديون في مخيمات لبنان

أفاد تقرير أصدرته الأمم المتحدة أن اللاجئين السوريين في لبنان يغرقون في الديون ، حيث يعتبر عام 2018 من أسوء الأعوام على اللاجئين السوريين ، حيث تزايد أعداد العائلات التي تقوم بتزويج القاصرات بسبب الفقر.

وذكرت الدراسة التي أجرتها وكالة الأمم المتحدة للاجئين (UNHCR) وبرنامج الأغذية العالمي وصندوق الأمم المتحدة للأطفال (اليونيسيف) أن متوسط ديون الأسر قد ارتفع من 800 دولار في عام 2016 إلى أكثر من 1000 دولار في عام 2018.

ومنذ بدء الثورة في سوريا في عام 2011 تدفق أكثر من 5.6 مليون لاجئ في الشرق الأوسط ، ويستضيف لبنان أكثر من 950،000 لاجئ مسجل ، حسب المفوضية.
ومع تزايد أعداد العائلات التي تكافح من أجل الحصول على الطعام والاجار والأدوية ، يزداد زواج القاصرات بسبب انتشار الجهل والفقر.

ووفقا للتقرير ، فإن 29 في المائة من الفتيات السوريات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 و 19 سنة متزوجات في لبنان ، ويستمر هذا العدد بالتزايد ويعيش حوالي 69 بالمائة من العائلات السورية اللاجئة في لبنان تحت خط الفقر.

ونحو ثمانية من كل 10 أطفال سوريين تتراوح أعمارهم بين 3 و 5 سنوات و 15 إلى 17 سنة غير ملتحقين بالمدرسة ويُجبر العديد من الأطفال على العمل ، ولا يستطيعون تحمل نفقات النقل أو الأدوات المدرسية التي يحتاجونها للذهاب إلى المدرسة.

ارتفعت نسبة الأطفال اللاجئين السوريين العاملين في لبنان إلى 7 في المائة من 4 في المائة في أواخر عام 2016 ، وفقاً لأبحاث أجرتها منظمة اللاجئين الدنماركية ويعيش 34 في المائة من اللاجئيين في لبنان الآن في مخيمات متنقلة غير دائمة ، بزيادة من 26 في المائة بالمقارنة مع عام 2017 وفقاً للتقرير.

المصدر :VOA

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

قسد تمتنع عن صرف رواتب وأجور العاملين في مشروع تأهيل الجسر القديم

بعد سجل حافل بالفشل الإداري والأمني لمليشيا قسد، فضيحة جديدة تتكشف وفشل آخر يضاف إلى سجلها، طال الفشل هذه المرة العاملين تحت أمرتها وسلطتها في مشروع إعادة تأهيل الجسر القديم.

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: