الرئيسية / أخبار / مقتل الشيخ الهويدي يشعل حربا إعلامية سلاحها البيانات!

مقتل الشيخ الهويدي يشعل حربا إعلامية سلاحها البيانات!

مقتل الشيخ الهويدي يشعل حربا إعلامية سلاحها البيانات
عدد من الشخصيات التي جلبتها مليشيا قسد لتلاوة البيان

إعلاميون بلا حدود  الرقة – فرات الوفا

حرب إعلامية هي الأشرس من نوعها تخوضها وسائل إعلامية موالية لميلشيا قسد على خلفية اغتيال الشيخ “بشير فيصل الهويدي” الذي فجع بمقتله أهالي الرقة لاسيما أبناء عشيرته يوم الجمعة 2نوفمبر/تشرين الثاني 2018 اثر عملية اغتيال في شارع النور في الرقة .

كانت البداية مع  إطلاق معظم عشائر الرقة بيانات تدين  بها جريمة اغتيال الشيخ وتتهم قسد بالوقوف خلف عملية الإغتيال وتطالب أبناء العشائر في الرقة بوحدة الصف والتعاون لطرد قسد من مدينة الرقة،الأمر الذي استدعى قسد لاستنفار ماكيناتها الإعلامية للرد على البيانات الصادرة من العشائر حيث أخرجت بيانا يتحدث به بعض من يدعي تمثيل عشائر الطبقة والسبخة وعشائر أخرى.ليبدوا وقوفهم إلى جانب ميلشيا قسد وتكذيب البيانات التي خرجت منددة بجريمة اغتيال الشيخ الهويدي علما أن لا أحدا منهم يمثل عشائر الطبقة والسبخة كما تدعي وسائل إعلام قسد.

وكان السبب في إشعال شرارة هذه الحرب الإعلامية هو الكلمة المغتضبة التي ألقاها الشيخ “أبو حسن الكريدي” في جنازة الشيخ الهويدي والذي تكلم على الملأ بعد الإنتهاء من دفن الشيخ وجاء فيها :دم الشيخ الهويدي هو أمانة في أعناقكم أي شخص يتعامل مع الديمقراطي سواء كان مدني أو عسكري قبل أن تتبين حقيقة مقتل الشيخ هو خائن.

وشهدت مراسم الدفن ردة فعل غاضبة من بعض المشيعين الذين قاموا بطرد وضرب المدعو  “لقمان ساحة” وعددا من عناصره بالإضافة إلى المدعوة “ليلى مصطفى” الرئيسة المشتركة لمجلس الرقة المدني من جنازة تشييع الشيخ الهويدي وشهدت هذه الحادثة ردود فعل إعلامية محلية وإقليمية وتناولت الواقعة على  أنه أول رفض علني لقادة قسد في حادثة هي الأولى من نوعها في الرقة.

ويعد مقتل الشيخ الهويدي نقطة تحول على كافة الأصعدة في الرقة ومابعد مقتل الشيخ “الهويدي” لن يكون كما  قبله، ولابد أن يكون هناك تغييرا حتميا في ملامح محافظة الرقة حيث تحولت قضية اغتيال الهويدي محطا لأنظار الأوساط المحلية والدولية وتحت أضواء وكالات الانباء  كما هو الحال في منطقة الجزيرة السورية و عشائر الفرات  التي سارعت لنعيه والمطالبة بالبحث عن القتلة ومعاقبتهم.

ومن الجهات الدولية التي تكلمت عن مقتل الشيخ  “بريت ماكفورك” مبعوث التحالف الدولي إلى الرقة قائلا :”بكل الأسى والحزن وردنا نبأ مقتل الشيخ بشير الهويدي في الرقة، نقدم تعازينا الحارة لعائلة الشيخ ولقبيلة العفادلة وللسوريين عامة،مواقفه تجاه الحالات الإنسانية لن تُنسى،على العدالة أن تأخذ مجراها تجاه من يعد مسؤولا عن عملية مقتله”.كما ذهب بعض إعلامي الرقة لتسمية الشيخ الهويدي ب “خاشقجي الرقة” نظرا لصدى اغتياله عالميا ومحليا.

مقتل الشيخ الهويدي يشعل حربا إعلامية سلاحها البيانات
تغريدة “Brett McGurk” حول إغتيال الشيخ “بشير فيصل الهويدي”

وهذا ما دعى قسد لتجنيد من يدعون أنهم من يمثلون شيوخ عشائر الطبقة والسبخة لمحاولة تخفيف ردود الأفعال الغاضبة ضدهم من أبناء عشائر الرقة التي ضاقت ذرعا  بممارسات مليشيا قسد وفشلها إدارة الرقة خدميا وأمنيا لتأتي عملية الإغتيال الأخيرة التي فجرت غضب الأهالي ضد قسد التي زعزع كيانها عدة بيانات مطبوعة تم نشرها، فماذا لو قال أبناء الرقة كلمتهم في وجه قسد ؟!.

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

شرق الفرات على أبواب معركة جديدة وهذه أول بوادرها

شرق الفرات على أبواب معركة جديدة وهذه أول بوادرها

إعلاميون بلا حدود-ترجمة بتصرف نشرت وكالة الأناضول التركية تقريرا عن استهداف نيران المدفعية التركية لبوابة …

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: