الرئيسية / تقارير / لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة

لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة

لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة
صورة للتلاميذ في مدرسة الرافقة

إعلاميون بلا حدود الرقة – محمد عثمان

سياسة  ” الخيار والفقوس ” على الطريقة البعثية  ذاتها تتبعها سلطة الأمر الواقع التي ترفع شعار الحرية والديمقراطية..إلى آخر الشعارات الخلبية !

وهاهنا إحدى الأدلة والإثباتات على كذب هذه الشعارات والإدعاءات، مدرسة الرافقة الواقعة في حي الصناعة إحدى المدارس التي تعرضت لإضرار كبيرة أخرجتها عن الخدمة، اليوم ومع إعادة تأهيل بعض المدارس لإستقبال التلاميذ والطلاب مع بداية هذا العام الدراسي، يعمل عددا من المعلمين والطلاب على إعادة تأهيل مدرسة الرافقة، المهملة تماما ويبدو أنها خارج مخططات لجنة التربية التابعة لمجلس قسد المدني.

لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة
الأتربة داخل صفوف مدرسة الرافقة

تعاني المدرسة من تراكم السواتر الترابية داخل الصفوف والممرات وأضرار كثيرة أخرى بسبب المعارك التي دارت في المدينة وكان للمدرسة نصيبا منها، وهي بحاجة ماسة للآليات التي تساعد في رفع الأنقاض وترحيل الأتربة وبقايا الدمار داخل المدرسة بالإضافة إلى إزالة السواتر الترابية وطمر الخنادق التي كانت تستخدم  اثناء حملة ( تدمير الرقة ) بقيادة التحالف الدولي الذي تراسه الولايات المتحدة الأميركية.

لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة
خندق داخل مدرسة الرافقة

لكن يبدو كما أسلفنا بأن هناك اولويات لدى لجنة التربية  والقائمين عليها تمنعهم من الإستجابة والتحرك لإعادة تأهيل هذه المدرسة، علما أن  هذه اللجنة قبضت  مايقارب المليون دولار من بعض الفعاليات والبرامج العالمية الخاصة بإعادة لإعمار لاسيما دول الخليج ومنها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، والمسؤول عن لجنة التربية المدعو “علي الشنان” يبدو أن أولوياته تكمن في توظيف أقاربه  والحسناوات من “صبايا” الرقة (مدينة وريف ) كمدرسات بغض النظر عن الشهادات والخبرة والكفاءات، فغايته أحط من أن ترقى لهذه الغايات المرجوة من الخبرة والشهادات.

وليست المنظمات العاملة في الرقة والتي تعنى بملف إعادة الإعمار أفضل حالا من لجنة التربية  التي تحتاج بشكل جدي لإعادة تأهيل وتربية لطاقمها الذي لايعرف من التربية إلا أسمها، ونطالب كأبناء الرقة  بمراقبة عمل المنظمات والقائمين عليها بالإضافة إلى أعمال مجلس قسد المدني الذي يبدو بأنه يعمل وفق مصالح القائمين عليه الشخصية دون أي إعتبارات أو إجراءات حقيقية ينتفع منها المدنيين من أبناء الرقة، الذين كانوا جسرا لوصول هؤلاء إلى تحقيق غاياتهم الخبيثة والخسيسة والرخيصة ضاربين بعرض الحائط كل الشعارات التي يتغنون بها وعلى عينك ياثائر!!

لجنة التربية التابعة لقسد تتجاهل مدرسة الرافقة في الرقة
صورة من داخل أحد صفوف مدرسة الرافقة

ماهو رأيك ؟

عن الرقة

مؤسسة إعلامية مستقلة هادفة تسعى إلى تحقيق أهداف الثورة السورية تضم نخبة من الناشطين من أبناء محافظة الرقة

شاهد أيضاً

هل ستشهد الرقة انتفاضة ضد انتهاكات قسد؟

هل ستشهد الرقة انتفاضة ضد انتهاكات قسد؟

إعلاميون بلاحدود-الرقة خرج عدد من الشباب في شارع المنصور في مدينة الرقة اليوم بمظاهرة مناهضة …

أخبرنا ما هو رأيك ؟

%d مدونون معجبون بهذه: